بعد اعلان فسخ التعاقد بين النجم الساحلي والخطوط الإماراتية بسبب سوء النتائج ،تم تداول اخبار عبر مواقع التواصل الإجتماعي حول انهاء الخطوط القطرية ايضا تعاقدها مع النادي الافريقي بسبب سوء النتائج وكثرة الخطايا




والمشاكل وعدم وجود وضوح على مستوى الهيئة،وهي معلومات حسب رصد موقع ام ام نيوز مغلوطة،لأن الخطوط القطرية وحسب متابعتنا للملف منذ أشهر ابلغت ادارة النادي لنهاية العقد بعد سنوات من التعاون وهي اجال قانونية ،وهناك مساعي لاقناع الشركة بتجديد العقد لكن هناك شرطا أساسيا وهو ان يتم حسم مسألة رئاسة النادي وتقديم برنامج




ومشروع واضح للمواسم القادمة ،ولكن تأخر الرد بسبب هيئة الحكماء أو بعض أعضائها الذين يبحثون عن الفوضى في النادي ويصرون على هيئة تسبيرية جعل الأمر مستحيلا، وهو ما كان سببا مباشرا في تدمير النادي لسنوات،ولايتحمل هيكل دخيل المسؤولية بل يوسف العلمي والذي قرر الانسحاب بعد علمه باستحالة وجود اتفاق جديد مع القطرية .

المصدر موقع ام ام نيوز