أعلن يوم 26 جانفي 2020 الامين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي خلال الزيارة التي اداها الى ولاية القصرين في اطار احياء الذكرى 74 لتاسيس الاتحاد العام التونسي للشغل عن ضرورة مواصلة الدفاع عن استحقاقات الجهة التنموية من أجل تحقيق الكرامة والتشغيل وتحسين البنية التحتية مع القضاء على اشكال العمل الهش و تحسين وضعيات العملة في مختلف المنطومات من الحظائر و الاليات.
وقال الطبوبي إنّ القصرين تختوي عل عدد هائل من العملة في قطاع الحظائر والالية 16 و تسوية الوضعيات خاصة بعد استقرار الحكومة الحالية مضيفا انه تم طرح الاولويات خلال اجتماع ب المكلف بتشكيل الحكومة.
وأفاد الطبوبي ان من بين الاولويات لتحسبن منوال التنمية هو بعث مشاريع كبرى بعدد من المناطق الداخلية المفقرة للقضاء على التهميش و البطالة منها القصرين و قفصة و سيدي بوزيد و القيروان و سليانة و الكاف.
وأعلن الطبوبي على هامش زيارته وخلال الكلمة التي القاها لمختلف النقابيين في مختلف القطاعات و منخرطي الاتحاد ومنظوريه ومكونات المجتمع المدني والمعتصمين عن دعم الاتحاد للمستشفى الجهوي بالقصرين و التبرع ب 100 الف دينار لفائدته لتحسين البعض من الخدمات في القطاع الصحي نظرا لخصوصية الجهة في كونها محاذية لعدد من المرتقعات الجبلية التي تشهد عمليات امنية وعسكرية للقضاء على الارهاب.
ودعا الطبوبي بقية المنظمات الوطنية في المشاركة في تحسين منوال التنمية.
وبخصوص تشكيل الحكومة اكد نور الدين الطبوبي أنّ موقف الاتحاد من تشكيل الحكومة يتمثل في كونه غير شريك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *