تعرضت صحفية اذاعة موزاييك هناء السلطاني الى ” براكاج” في وضح النهار اثناء قيامها بريبورتاج حول اليوم الاول لفتح المحلات التجارية
..ونشرت زميلتها سيدة الهمامي الخبر التالي : ” ضريبة هذه الروبورتاجات المباشرة التي ينجزها الإعلام حتى تصل لكم الصورة واضحة يدفعها الصحفيون كل يوم بدلا عنكم جميعا…ضريبة اليوم دفعتها الزميلة هناء السلطاني التي تعرضت لبراكاج في وضح النهار و على مرأى و مسمع من المارة تم الاستيلاء على هاتفها أي تجهيزات عملها..فهواتفنا نحن الصحفيون ليست للبهرجة و صور الانستغرام التي صنعت اعلاما موازيا …كما تعرضت الزميلة لاعتداء بالعنف لولا أنها محاربة حقيقية دافعت عن نفسها و عن عملها و لولا لطف الله لكانت الأضرار أكثر… اعذرونا على هذا القوس و عودوا لحملتكم المسعورة علينا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *