قال مدير المكتب التنفيذي لحركة نداء تونس حافظ قايد السبسي أن قواعد الحزب لا ترى حلا  آخر غير ترشيح الباجي قايد السبسي لعهدة رئاسية جديدة  لأنه  ضمانة للشعب التونسي مبينا ان الديمقراطية لم تترسخ  بصفة نهائية وهناك مخاض سياسي في البلاد في حوار مع جريدة الشروق في عددها الصادر اليوم الاحد.
و اضاف السبسي الابن  ان والده “الباجي قايد السبسي لن يورثه منصبه مشيرا ان ثقة الناس والإنتخابات هما الفيصل .
و في سياق متصل أشار السبسي الابن انه لا يمكن الحديث عن التوريث في  ظل نظام ديمقراطي تعيشه تونس اليوم وخلال بداية تجربتي لم يكن الباجي قايد السبسي رئيس جمهورية…فهل كوني ابن الباجي أصبحت تهمة.
و عن أسباب تجميد المنسق العام للحركة رضا بلحاج ، أشار السبسي الابن انه يهدف الى تخريب الحزب عن طريق عقد اجتماعات موازية دون إعلامه بإعتباره المدير التنفيذي للحزب وأيضا دون إعلام  المكتب السياسي، مبينا أنه بذلك  قد وضعهم كقيادة صورية  للحزب  وتولى هو القيام بأعمال فردية خسب تعبيره .
و اتهمه بالوقوف وراء حملات التحريض في الصحف والإعلام.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *