تعاني الأسرة من مشاكل متعددة منها ارتفاع نسب الطلاق والعنف وعقوق الوالدين وتعدد القضايا الاجرامية ضد الوالدين. مما ينذر بتفكّك الأسرة التونسية وانعدام تماسكها.
تبت المحاكم التونسية يوميا، في اكثر من 45 قضية طلاق وحوالي 16425 قضية طلاق في السنة . كما أن عد القضايا المسجلة في جميع اصناف الجريمة بلغ أكثر من 174 ألف قضية خلال الأشهر العشر الأولى من سنة 2018 وناهز 200 ألف نهاية ألسنة نفسها .
2018 سنة الجرائم البشعة .
كما إرتفع منسوب الجريمة بين أفراد العائلة الوحدة وقد عرفت سنة 2018 عددا من الجرائم البشعة التي قام بها أحد أفراد العائلة الواحدة ضد شخص أو أكثر من العائلة نفسها .
حيث تم تسجيل 226 جريمة قتل سنة 2018 وهي سنة الجرائم البشعة إذ بلغ نسبة تطور جرائم القتل خلال هذا العام بحوالي 40%.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *