علمنا ان وحدات الحرس الوطني بالكاف تمكنت من الاطاحة بشابين في حين مازال عنصر ثالث متحصنا بالفرار بعد ان حولوا وجهة قاصر لم تتجاوز 16 عاما قاموا باستدراجها ثم ممارسة الجنس ونشر صورها عارية على مواقع التواصل الاجتماعي.
كما تدخلت مندوبية حماية الطفولة بالجهة في الامر وتعهدت بملف الضحية.
الصريح اون لاين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *