أصدرت محكمة جاوة الشرقية، الثلاثاء، حكما على مغتصب الأطفال الإندونيسي موه إريس بن سيوكور، بالإخصاء الكيميائي، بناء على لائحة رئاسية أجازت فرض عقوبات الإعدام والإخصاء الكيميائي على مرتكبي الجرائم الجنسية.

وذكرت صحيفة “الديلي ميرور” البريطانية، ان الرئيس الإندونيسي، جوكو ويدودو، صدق على حكم الإخصاء بقوله: “إنها محاولة للتغلب على الأزمة الناجمة عن العنف الجنسي ضد الأطفال”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *