تم اليوم ايقاف الندوة الصحفية التي كانت عقدتها جمعية أصوات تونس وائتلاف مناهضة التحرش الجنسي بالعاصمة بعد الاعتداء على صحفية موزاييك افم افم هناء السلطاني و  عضو جمعية اصوات نساء تونس من قبل شخص ادّعى انه ينتمي الى المجتمع المدني معبرا عن تضامنه مع النائب زهير مخلوف في قضية التحرش الجنسي “.
من جانبها اكدت سارة بن سعيد مديرة تنفيذية لجمعية اصوات النساء لمراسلنا بالعاصمة رمزي العياري ان هناك تحركات ميدانية مرتقبة للجمعية يوم غد احتجا على الاعتداء الذي سجلته الجمعية اليوم اثناء انعقاد ندوتها الصحفية .
في سياق اخر تحدث محامي المتضررة لمراسلنا عن تطورات القضية المرفوعة ضد النائب زهير مخلوف

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *